لِإِيلَافِ قُرَيْشٍ﴿1﴾
«لإيلاف قريش». (Arabic: تفسير الجلالين)
اعْجَبوا لإلف قريش، وأمنهم، واستقامة مصالحهم، وانتظام رحلتيهم في الشتاء إلى "اليمن"، وفي الصيف إلى "الشام"، وتيسير ذلك؛ لجلب ما يحتاجون إليه. (Arabic: تفسير المیسر)
إِيلَافِهِمْ رِحْلَةَ الشِّتَاءِ وَالصَّيْفِ﴿2﴾
«إيلافهم» تأكيد وهو مصدر آلف بالمد «رحلة الشتاء» إلى اليمن «و» رحلة «الصيف» إلى الشام في كل عام، يستعينون بالرحلتين للتجارة على المقام بمكة لخدمة البيت الذي هو فخرهم، وهم ولد النضر بن كنانة. (Arabic: تفسير الجلالين)
اعْجَبوا لإلف قريش، وأمنهم، واستقامة مصالحهم، وانتظام رحلتيهم في الشتاء إلى "اليمن"، وفي الصيف إلى "الشام"، وتيسير ذلك؛ لجلب ما يحتاجون إليه. (Arabic: تفسير المیسر)
فَلْيَعْبُدُوا رَبَّ هَذَا الْبَيْتِ﴿3﴾
«فليعبدوا» تعلق به لإيلاف والفاء زائدة «رب هذا البيت». (Arabic: تفسير الجلالين)
فليشكروا، وليعبدوا رب هذا البيت -وهو الكعبة- الذي شرفوا به، وليوحدوه ويخلصوا له العبادة. (Arabic: تفسير المیسر)
الَّذِي أَطْعَمَهُمْ مِنْ جُوعٍ وَآمَنَهُمْ مِنْ خَوْفٍ﴿4﴾
«الذي أطعمهم من جوع» أي من أجله «وآمنهم من خوف» أي من أجله وكان يصيبهم الجوع لعدم الزرع بمكة وخافوا جيش الفيل. (Arabic: تفسير الجلالين)
الذي أطعمهم من جوع شديد، وآمنهم من فزع وخوف عظيم. (Arabic: تفسير المیسر)
أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ﴿1﴾
«أرأيت الذي يُكذِّب بالدين» بالجزاء والحساب، أي هل عرفته وإن لم تعرفه. (Arabic: تفسير الجلالين)
أرأيت حال ذلك الذي يكذِّب بالبعث والجزاء؟ (Arabic: تفسير المیسر)
فَذَلِكَ الَّذِي يَدُعُّ الْيَتِيمَ﴿2﴾
«فذلك» بتقدير هو بعد الفاء «الذي يَدُعُّ اليتيم» أي يدفعه بعنف عن حقه. (Arabic: تفسير الجلالين)
فذلك الذي يدفع اليتيم بعنف وشدة عن حقه؛ لقساوة قلبه. (Arabic: تفسير المیسر)
وَلَا يَحُضُّ عَلَى طَعَامِ الْمِسْكِينِ﴿3﴾
«ولا يحض» نفسه ولا غيره «على طعام المسكين» أي إطعامه، نزلت في العاص بن وائل أو الوليد بن المغيرة. (Arabic: تفسير الجلالين)
ولا يحضُّ غيره على إطعام المسكين، فكيف له أن يطعمه بنفسه؟ (Arabic: تفسير المیسر)
فَوَيْلٌ لِلْمُصَلِّينَ﴿4﴾
«فويل للمصلين». (Arabic: تفسير الجلالين)
فعذاب شديد للمصلين الذين هم عن صلاتهم لاهون، لا يقيمونها على وجهها، ولا يؤدونها في وقتها. (Arabic: تفسير المیسر)
الَّذِينَ هُمْ عَنْ صَلَاتِهِمْ سَاهُونَ﴿5﴾
«الذين هم عن صلاتهم ساهون» غافلون يؤخرونها عن وقتها. (Arabic: تفسير الجلالين)
فعذاب شديد للمصلين الذين هم عن صلاتهم لاهون، لا يقيمونها على وجهها، ولا يؤدونها في وقتها. (Arabic: تفسير المیسر)
الَّذِينَ هُمْ يُرَاءُونَ﴿6﴾
«الذين هم يراءون» في الصلاة وغيرها. (Arabic: تفسير الجلالين)
الذين هم يتظاهرون بأعمال الخير مراءاة للناس. (Arabic: تفسير المیسر)
0.001
0